كيان الصور





معاً لإحياء ثقافة السوق الخيري في مجتمعنا




الأسواق الخيرية نوع من أنواع التكافل الإجتماعي يقره الشرع والعقل والمجتمع حيث انه بمثابة مساعدة غير مباشرة الى العوائل المتعففة والأرامل والايتام والمرضى يشترك فيها الجميع كل حسب إمكانياته ومهما كان نوع المشاركة في هذا الحدث من قبل أي شخص فانه سوف يشعر بأنه قدم شيئاً مفيداً لمجتمعه ونحن ندعوا جميع الذين لديهم الإمكانية أو الفقرات أدناه أن يتعاملوا بجدية مع هذا الموضوع حيث أن إقامة السوق الخيري تحتاج الى .

* إدارة كفوءة تقوم بالتحضير والترتيب والتسعير وغيرها من الأمور الإدارية وهذه متوفرة لدى إدارة الروضة أو المدرسة أو أي مؤسسة أخرى

* كادر يقوم بالمتابعة والبيع والترتيب تحت إشراف الإدارة والمدرسات أو غيرهم يستطع القيام بهذا العمل

* مكان لأقامة السوق حيث بالأمكان إقامته في الجمعيات  أو في ساحة أو حديقة أو صفوف الروضة أو المدرسة أثناء العطلة الربيعية أو الصيفية

* طاولات بلاستيكية قابلة للتفكيك لعرض المواد وبالأمكان إستأجارها أو إستعارتها من المساهمين في السوق أو دمج الرحلات بعضها ببعض ويفضل تغطيتها بشراشف للحصول على جمالية أكثر

* كراسي بلاستك مع براد ماء مع مبردات هواء أو مراوح عمودية في فصل الصيف وغيرها من المواد اللازمة الاخرى وهذه تتوفر لدى الإدارة أو المساهمين والمشاركين

كيفية الحصول على المعروضات في السوق أو الحصول على الأموال اللازمة لشراء المواد التي تحتاجها العائلة بصورة دائمية والأشياء ذات الألوان الزاهية والتي تدخل الفرحة في نفوس الأطفال

* وجود مساهمين للسوق وهم يكونون عادة من الأصدقاء والمعارف وذوي الطلاب وأقاربهم وتتسع الدائرة حيث أن جميع هؤلاء لديهم في بيوتهم مواد جديدة لايحتاجوها أو فائضة عن الحاجة

* وجود مساهمين يشترون بأنفسهم مواد معينة ويقدموها للسوق

* وجود مساهمين يتبرعون بمبالغ معينة لشراء المواد التي تراها الإدارة مناسبة للسوق

فقرات خاصة بالشركات التجارية ونحن ندعوا الى التعامل مع هذا الموضوع بجدية للمصلحة العامة

* وجود تجار يتبرعون ببضائع من المنتجات التي تتعامل بها شركاتهم

* وجود تجار يبيعون بضائعهم بسعر أقل من سعر الجملة بما لايقل عن 10% أو أكثر

* وجود تجار يضعون أعلان منتجاتهم في السوق مقابل مقابل دعم بسيط يتم به شراء مواد يحتاجها السوق

* وجود راعي رسمي للسوق لأن رعاية النشاطات الإجتماعية هي سياسة عالمية للشركات المرموقة حيث بالامكان أن تكون هناك رعايات للسوق من قبل إحدى الشركات التجارية وهذه الفقرة فيها تفاصيل وأبعاد كثيرة تصب في مصلحة الشركة التي يكون السوق تحت رعايتها 

* يفضل عمل أعلان ترويجي للسوق وبيان تاريخ إفتتاحه سواء كان الإعلان عبارة عن قطعة قماش مخطوطة أو دعوات مطبوعة بواسطة اجهزة الإستنساخ أو غيرها وترسل الى ذوي الأطفال من خلال أطفالهم أو الإتصال بالاصدقاء أو بواسطة رسائل الموبايل أو عبر البريد الإلكتروني 

* يكون إفتتاح السوق بواسطة قص الشريط مع إلقاء كلمة من الإدارة وعند إنتهاء السوق يكون هناك شكر من قبل القائمين على السوق لكل من ساهم أو شارك في العمل ويفضل أن يكون هناك تفصيل وتوضيح حول المبالغ التي تم إنففاقها من قبل الغدارة على السوق والتي سوف تسترجعها الإدارة والمبالغ المتبقية والأرباح التي تدفع الى مستحقيها من المتعففين لأن الشفافية في مثل هذه المواضيع ضرورية لإستمرارية المساهمة والتبرع مستقبلأ للأسواق القادمة .

 



دعم الأسواق الخيرية في بغداد

يقدم موقع ريم فوتو الى الأسواق الخيرية في بغداد الرعاية الأعلامية مع بضائع وهدايا متنوعة الى السوق مع درع تقدير الى إدارة السوق إبتداءاً ليكون حافز لدى الجميع للتعامل مع هذه الثقافة بصورة جدية ودائمية

ندعوا جميع الشركات التجارية التي تهتم بالنشاطات الإجتماعية الى رعاية مثل هذه الاسواق لأنها تصب مباشرة في خدمة المجتمع




تنويه: المواد والبضائع التي يتم التبرع بها أو التي يتم شرائها بأموال المتبرعين للسوق هي لدعم العوائل المتعففة أو المستحقين من خلال البيع بأسعار مدعومة أو توزيع مبالغ المعروضات بعد بيعها في ختام السوق الى العوائل المتعففة مع إستيفاء المبالغ التي تم  إنفاقها على السوق .




* قريباً أسوق خيرية تقام في بغداد :

* الأسواق التي تمت إقامتها :-                                                                                                                                                      

      









موقع ريم فوتو للأطفال All rights reserved. Reemphoto.com 2005-2016 ©